أخطاء شائعة للمسافرين جوا…تجنبها!

من الطبيعي أن يقع المسافرون علي متن الطائرات في عدة أخطاء شائعة، خصوصا هؤلاء المسافرين لأول مرة أو قليلي السفر. تتنوع هذه الأخطاء و تختلف في حدتها و تأثيرها، لذلك قررنا أن نكشف عن أكثر تلك الأخطاء الشائعة تكرارا في هذا التقرير لنساعدك علي تجنبها.

أخطاء شائعة للمسافرين جوا...تجنبها!

أخطاء شائعة للمسافرين جوا

عدم توقع الزحام في أيام الذروة

الزحام و التزاحم يؤدي الي مزيد من الانتظار وضياع الوقت في اجراءات تسجيل الوصول و التفتيش الأمني، و غالبا ما تكون المطارات أكثر ازدحاما في أيام بداية ونهاية الأسبوع وقبل مواسم الاجازات و الأعياد. ويمثل هذا الازدحام عبئا علي بعض المسافرين، لذلك من المهم توقع الازدحام في تلك الأيام و الذهاب الي المطار مبكرا (3 ساعات قبل الرحلات الدولية، وساعتان قبل الرحلات الداخلية) لتجنب التأخير ولاعطاء نفسك فسحة من الوقت لانهاء اجراءات السفر بسلاسة وهدوء.

عدم تسجيل الوصول إلى رحلتك في وقت مبكر

تسجيل الوصول المبكر يساعدك علي توفير الكثير من الوقت في المطار، فعندما تتقدم لتسجيل الوصول لرحلتك في وقت مبكر يمكن أن تكسب مكافأة الأميال وتحصل علي مقعد أفضل. بجانب أنك توفر الوقت لانهاء باقي الاجراءات خصوصا التفتيش الأمني.

أن تقبل القسيمة الأولى على رحلة طيران محجوزة فوق الطاقة

إذا كانت رحلتك محجوزة فوق الطاقة الاستيعابية، فلا تقبل القسيمة الأولى التي تأتي في طريقك. وعادة ما تقوم شركات الطيران بزيادة عروضها حتى يكون هناك عدد كاف من المتطوعين الراغبين في التخلي عن مقاعدهم بسبب حجز شركة الطيران لرحلتها فوق الطاقة الاستيعابية للطائرة. إذا عرضت عليك شركة الطيران قسيمة خصم علي رحلة اخري كتعويض مقابل أن تتخلي عن مقعدك، لا تقبل ذلك مباشرة وأحرص علي الاصرار على التعويض النقدي بدلا من القسيمة. تأكد من أنك تعرف حقوقك كراكب إذا كانت رحلتك محجوزة فوق الطاقة الاستيعابية.

 

أن تحاول تجنب دوار الحركة عن طريق الترقية إلى الدرجة الأولى

في بعض الأحيان عندما يعاني بعض الركاب من دوار الحركة أثناء الطيران، يحاولون تجنب ذلك عن طريق ترقية مقاعدهم الي مقاعد الدرجة الأولي. في حين أن خبراء الطيران يؤكدون أن مقاعد الدرجة الأولي ليست هي المكان الأمثل لمثل هذه الحالات ولكن المقاعد التي توجد في منتصف الطائرة هي الأقل اضطرابا أثناء الطيران.

عدم وزن وقياس طول الحقائب والأمتعة

الوزن الزائد في الأمتعة والحقائب قد يعرضك لغرامات زيادة الوزن، و هي غرامات ليست رخيصة، كذلك أطوال و أبعاد الحقائب قد يمنعك من الصعود علي متن الطائرة. فمثلا اذا تخطت حقيبتك الشخصية الأبعاد الملائمة والمسموح بها في مقصورة الركاب فمن الممكن أن تمنع شركة الطيران صعودك بهذه الحقيبة وتطلب منك أن تسجلها ضمن الأمتعة المنقولة وبالتالي سيكلفك ذلك المزيد من المال.

عدم التحقق من شاشات المطار للحصول على معلومات الرحلة

في حين أنه من الرائع الاشتراك في تحديثات حالة الرحلة على الهاتف الذكي، لكن لا تستخدمها كمصدرك الوحيد للمعلومات. شاشات المعلومات المتوفرة في المطار لا تزال أفضل رهان للحصول على معظم المعلومات المحدثة عن رحلتك. هذا الأمر بالتأكيد يجنبك الوقوع في مشاكل التأخير وفوات الرحلات. حيث أنه من الممكن أن تتعطل خدمة التحديث علي هاتفك المحمول، لكن من النادر أن تتعطل شاشات المعلومات في المطار.

عدم استخدام الحمام قبل الصعود علي متن الطائرة

استخدام الحمام علي متن الطائرة ممنوع أثناء الاقلاع و الهبوط، وبالتالي اذا لم تقم باستخدام الحمام قبل الصعود علي متن الطائرة فستضطر للانتظار حتي تقلع الطائرة و تصل الي الارتفاع القياسي ويتم اطفاء علامة ابقاء حزام الأمان. كما أنك ستضطر للانتظار لفترة ليست قصيرة حتي يحين دورك في استخدام الحمام علي متن الطائرة فغالبا ما يرغب الجميع في استخدام الحمام علي متن الطائرة في حين ان حمام أو اثنين علي الأكثر يخدم ما يزيد عن 200 راكب في بعض الاحيان.

مواضيع متعلقة