أخطر شركة طيران في العالم

من بين أكثر من ستين ناقل جوي دولي عملاق علي مستوي العالم، أصدر مركز تقييم بيانات حوادث الطائرات الألماني قائمة تضم أخطر شركات الطيران في العالم طبقا لبيانات حوادث الطيران التي وقعت خلال العام 2016.

و بالرغم من سمعة تلك المؤسسة و دقتها في رصد بيانات حوادث الطيران التي تقع علي مستوي العالم، الا أن العديد من الخبراء وجهو الكثير من الانتقادات للمعايير التي اعتمد عليها مركز تقييم بيانات حوادث الطائرات الألماني في اصدار تصنيفه الأخير حول أخطر خطوط الطيران بالعالم. من بين تلك الانتقادات:

أن التقييم لا يأخذ في الاعتبار الأسباب وراء الحوادث التي تحدث لرحلات الطيران، فعلي سبيل المثال لا يفرق التقييم بين الحوادث الارهابية و تلك التي تقع بسبب الأخطاء البشرية أو الأعطال الفنية. و تجدر الاشارة الي ان نسبة حوادث الطيران الارهابية تمثل 10% من اجمالي الحوادث.

كما أن حوالي 50% من حوادث الطيران تقع بسبب الأخطاء البشرية، و هنا تلعب كفاءة كابتن الطائرة دورا مهما في حوادث الطائرات بغض النظر عن التطور الفني و التكنولوجي الكبير في أنظمة الطائرات.

انتقد بعض الخبراء أيضا اعطاء مركز تقييم بيانات حوادث الطائرات الألماني ترتيب أفضل لشركات الطيران التي تقوم باصلاح طائراتها المتضررة من الحوادث و اعادة تشغيلها بدلا من تخريدها. حيث يثير مثل ذلك التصرف الكثير من علامات الاستفهام حول مدي صلاحية الطائرة بعد اصلاحها و ما اذا كانت ستصبح أكثر أمانا بعد اصلاحها؟

و ربما تكون وجهة نظر مركز تقييم بيانات حوادث الطائرات الألماني في تحييد هذه العوامل أن تلك النسب تعد ثابتة بالنسبة لجميع شركات الطيران، و أنه غالبا ما تقترن جميع أنواع الحوادث التي تحدث للطائرة بثغرة أو خلل في اتباع تعليمات الأمن و السلامة والصيانة والتشغيل المتعارف عليها دوليا، سواء علي اثناء الرحلة أو حتي خلال تواجد الطائرة علي أرض المطار.

الخطوط الجوية الصينية أخطر شركة طيران في العالم

ما هي أخطر شركة طيران في العالم؟

طبقا لترتيب مركز تقييم بيانات حوادث الطائرات الألماني، جائت شركة الخطوط الجوية الصينية رقم 1 في القائمة و صنفت كأخطر شركة طيران في العالم للعام 2017. الخطوط الجوية الصينية هي الناقل الوطني الصيني ويقع مقرها الرئيسي في تايوان وهي واحدة من أكبر الشركات في آسيا. لأسباب غير واضحة، فإنه وقع عدد كبير من الحوادث لطائرات الخطوط الجوية الصينية وتسببت في خسائر بشرية كبيرة.

وقع الحادث الأكثر خطورة في عام 2002 خلال رحلة تايوان وهونج كونج وقتل 225 شخصا. وقع كل اللوم على اسطول الطائرات ذو التقنية القديمة جدا، والطيران بسرعة. و قد قامت الشركة مؤخرا بالتخلص من هذا النوع من الطائرات و أصبح الآن متوسط عمر الأسطول للشركة هو 7 سنوات.

المثير للاهتمام أيضا هو حقيقة أن شركة الخطوط الجوية الصينية لديها بضع سنوات من المشاكل التي لم تحل بخصوص عدم وجود اتصالات بين الطيارين أثناء الرحلات، وخاصة التي تمر فوق أراضي الجمهورية التشيكية.

و حتي تاريخ التقرير، قامت طائرات الخطوط الجوية الصينية بحوالي 910000 رحلة طيران، تحطم منها 6، و تسببت في وفاة 763 راكب.

مواضيع متعلقة