أقصر رحلة طيران في العالم

مما لا شك فيه أن الطيران أصبح وسيلة المواصلات الأولى و التي تقرب المسافات و تجعل من كان صعب المنال و يسكن في الجانب الآخر من الكرة الأرضية علي بعد بضع ساعات عن طريق السفر بالطائرة. و تتنوع المدد الزمنية لرحلات الطيران تبعا للمسافة التي تقطعها الطائرة في كل رحلة و التي من الممكن أن تتراوح ما بين الساعة أو عدة ساعات إلى يوم كامل و أحيانا تستغرق بعض الرحلات أكثر من يوم.

و لكن يتسائل البعض: ما هي أقصر مدة طيران يمكن أن تستغرقها طائرة الركاب أو الطائرة التجارية؟ و هل توجد رحلات طيران تستغرق أقل من الساعة؟ والإجابة هي بالتأكيد نعم. دعونا نتعرف علي بعض الأرقام المسجلة لأقصر رحلات الطيران في العالم.

أقصر رحلة طيران في العالم

ما هي أقصر رحلة طيران في العالم؟

أقصر زمن مسجل استغرقته رحلة طيران دولية في العالم هو 8 دقائق فقط. و هو رقم قياسي جديد يفوق الرقم القياسي السابق لرحلة استمرت 10 دقائق. و قد أحرزت طائرة الخطوط الجوية النمساوية هذا الرقم القياسي الجديد في رحلتها من مدينة سانت غالن ألتنرهين بسويسرا إلى مدينة فريدريخ شافن بألمانيا و التي قامت بها يوم الأربعاء الثاني من نوفمبر 2016.

و قد قامت بذلك طائرة الخطوط النمساوية بكسر الرقم القياسي السابق لأقصر رحلة طيران في العالم و الذي حققته في وقت سابق رحلة استغرقت عشر دقائق من فيينا الى براتيسلافا، سلوفاكيا.

و بناءا علي ذلك أصبح ممكنا أن تستغرق رحلة الطيران الدولية وقتا اقل من ذلك الذي يستغرقه المسافر لانهاء اجراءات السفر بالمطار.

ومن المقرر أن تلك الرحلة بين سويسرا وألمانيا تحدث مرتين في اليوم في كلا الاتجاهين، وتتكلف 40 € يورو، أو ما يقرب من 44 $ دولار للفرد في اتجاه واحد. ومسافة الرحلة هو مجرد 20 كيلومترا أو 13 ميلا، وفقا لشبكة CNN.

وتشمل الخيارات الأخرى من أجل السفر ما بين المدينتين القيادة لمدة ساعة حول بحيرة كونستانس، أو ركوب القطار لمدة ساعتين.

و قد صرح دانيال ستيفن، الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط النمساوية بأن:”هذا التوقف سوف يستفيد منه السياح والركاب العاملة على جانبي البحيرة، وبطبيعة الحال، فإنه من المرجح أن يصبح مسجلا في دفتر كل عشاق الطيران أيضا”.

و بالرغم من أن الرحلة تمت بدون مشاكل، الا أنه أشار بعض النقاد إلى أن الوقود المستخدم في هذه الرحلة لا يتناسب مع زمن الرحلة نفسها.

مواضيع متعلقة