الشفرة المستخدمة بين مضيفي الطيران

هل حاولت أن تنصت قبل ذلك الى حديث طاقم الطائرة وتساءلت عن معاني المصطلحات الخاصة بهم؟ ماذا تعني مثلا عبارة ” اعادة الفحص cross-check” ؟ أو “طلب للكل “all-call” ؟ وماذا عنهم عندما يذكرون “المقعد القابل للطي Jump seat” خلال الاضطرابات؟ هل هم بذلك يستعدون لحزم المظلات والقفز من الطائرة؟

عالم الطيران لديه مصطلحاته وحديثه الخاصة به حيث يمكن للمسافر المستمع أن يكتشف لغة جديدة تماما، وفي هذه المقالة سنتيح لك معرفة بعض المصطلحات الغامضة والشفرات التي قد تسمعها قبل وأثناء الرحلة خلال حديث مضيفي الطيران.

الشفرة المستخدمة بين مضيفي الطيران

الشفرة المستخدمة بين مضيفي الطيران

“إعداد الأبواب للرحيل/الوصول” – “Prepare doors for departure/arrival”

في حالة الطوارئ تم تصميم زلاقات الإجلاء، والتي تختبأ في الجزء السفلي من كل باب من أبواب الطائرة، لتنتشر تلقائيا مع نفحة من ثاني أكسيد الكربون والنيتروجين المضغوط في 6 ثواني فقط. ولكنها لن تعمل ما لم يقوم أحد أفراد الطاقم بدفع المقبض الذي يربط الزلاقة بعتبة الباب، وهو ما يجب تهيئته قبل الاقلاع و ارجاعه عند الوصول.

“الفحص” و”اكتمال الفحص” –  “Cross-check” and “cross-check complete”

بعد أن تستعد المضيفات للوصول أو المغادرة تحتاج أبواب الطائرة لفحصها، وقد تسمع في بعض الأحيان عبارة “تم دفع الأبواب وعملية الفحص مكتملة “Doors are armed and cross-check complete” وهو ما يؤكد أن الأبواب قد جهزت وعلى استعداد لعملية الإخلاء في حالات الطوارئ.

“نداء للكل All-call”

لدى شركات الطيران إجراءات مختلفة مع المضيفات للتحقق من عمليات الفحص، فأحيانا يتم ذلك عبر نظام الإذاعة ومكبر الصوت العام وأحيانا يتم طلب ذلك بصفة خاصة. وفي هذه الحالة تأتي عبارة “نداء للكل All-call” وهو ما يعني دعوة للطاقم للاستعداد لمكالمة من أماكنهم المحددة عن طريق نظام الاتصال الداخلي عبر الهاتف.

“مقعد قابل للطي Jump seat”

ويشير هذا المصطلح إلى المقاعد الصغيرة القابلة للطي التي تتخذها المضيفات أثناء الإقلاع والهبوط والاضطراب، وعندما تقف المضيفة يغلق المقعد تلقائيا.

“الحاجز Bulkhead”

وهو الجدار الفاصل على متن طائرة والذي يوجد عادة قبل الصف الأول، وهو يفصل بين مقاعد المقصورة والمطبخ أو الحمام.

“الموسع Extender”

يجب أن يقوم الركاب بتثبيت أحزمة الأمان قبل إقلاع الطائرة، ولكن ماذا عن الركاب الأكبر حجما الذين لا يستطيعون ربط مشبك ولسان الحزام؟ هؤلاء يحصلون على حزام صغير إضافي يسمى “الموسع “Extender والذي يزيد طول حزام الأمان بنحو 25 بوصة.

“الدوار Spinner”

في بعض الأحيان عندما يصل أحد الركاب في آخر لحظة يتم توجيهه إلى الصعود على الطائرة والبحث عن مقعد فارغ مما يؤدي إلى وقوفه متحيرا في الممر يدور حول نفسه بحثا عن مقعد. قد تسمع في هذه الحالة إحدى المضيفات تسأل باقي الطاقم عبر الاتصال الداخلي أو الخارجي “لدينا دوار Spinner في منتصف المقصورة، هل هناك أي مقاعد في الخلف؟”.

“العرض التوضيحي Demo”

يستخدم مضيفي الطيران هذا المصطلح للإشارة إلى البيان الموجز عن السلامة الذي يقدمونه للركاب قبل الطيران.

“المستغل Deadhead”

هو عبارة عن أحد أفراد الطاقم ولكنه موجود على متن الطائرة كأحد المسافرين متجها الى منزله بعد العمل أو إلى مطار آخر للحاق برحلة أخرى. ويقوم النظام المجدول للطاقم باستغلال هذا البديل أو Deadhead واستدعائه ليحل محل الموظف الغائب أو المريض من أفراد الطاقم.

“العين الحمراء Redeye”

ويشير هذا المصطلح الى رحلة الطيران الليلية التي تستمر حتى الصباح.

“المعدات Equipment”

لسبب غير معروف تسمى الطائرات في مجال الطيران “بالمعدات”. “المعدة تبدو جيدة” تعني أن الطائرة لا يوجد لديها أي خطر ولا مشاكل ميكانيكية.

“العدائين Runners”

“نحن في انتظار العدائين” تعني أنه لدينا مسافرين قادمين من رحلة أخرى متأخرة، والذين من المرجح أنهم سيركضون عبر المطار، وهذا يعني أن مضيفي الطيران بحاجة لحفظ حقائب الركاب واجلاسهم في أسرع وقت ممكن.

بالإضافة الى تلك الشفرات والمصطلحات المستخدمة بين مضيفي الطيران، قد تسمع أيضا صوت الدقات والتي يمكنك تخمين معناها عند التحليق، ولكن عدد تلك الدقات يعني أشياء مختلفة عند مختلف شركات الطيران، فأحيانا تعني أن الطائرة تطير على أعلى أو أقل من 10000 قدم، وأحيانا تكون تحذير من هواء متقلب قادم، وقد تعني أيضا أن أحد الركاب قد ضغط زر الاستدعاء.

نرحب بتعليقك