طيران الشرق الأوسط Middle East Airlines

طيران الشرق الأوسط Middle East Airlines هي خطوط الطيران الوطنية لجمهورية لبنان. وتتخذ من مطار بيروت رفيق الحريري الدولي فى مدينة بيروت مقرا رئيسيا لعملياتها. تحمل الشركة رمز الاياتا: ME، ورمز الايكاو: MEA، ورمز النداء: CEDAR JET، وتملك عضوية فى الاتحاد العربى للنقل الجوى. كما تتمتع بعضوية كاملة منذ عام 2012م في تحالف سكاي تيم العالمى، حيث تعتبر العضو السابع عشر والثاني في الشرق الأوسط بعد السعودية.

طيران الشرق الأوسط Middle East Airlines

تاريخ شركة طيران الشرق الأوسط

تأسست شركة طيران الشرق الأوسط في 31 مايو 1945م من قبل صائب سلام وفوزي الحص بدعم تشغيلي وفني من British Overseas Airways Corporation BOAC. بدأت العمليات في 1 يناير 1946م باستخدام ثلاث طائرات من طراز دي هافيلاند DH.89A Dragon Rapides على الرحلات بين بيروت ونيقوسيا، تلاها رحلات إلى العراق ومصر وسوريا. تم ضم طائرتين من طراز دوغلاس DC-3s في منتصف عام 1946م. ثم استحوذت شركة بان أمريكان ورلد إيروايز على حصة وعقد إدارة في سبتمبر 1949م.

تم استبدال Pan Am عندما استحوذت BOAC على 49 ٪ من أسهم الشركة في عام 1955م. تم استخدام طائرات طراز Vickers Viscount في أكتوبر 1955م بينما تم تأجير طائرة شحن Avro York في يونيو 1957م. في 15 ديسمبر 1960م وصلت أول أربع طائرات من طراز دي هافيلاند كوميت 4Cs. بعد انتهاء الشراكة مع BOAC في 16 أغسطس 1961م، تم دمج الشركة مع شركة Air Liban في 7 يونيو 1963م، مما أعطى شركة الخطوط الجوية الفرنسية حصة 30 ٪. كان اسم الشركة الكامل آنذاك هو طيران الشرق الأوسط – طيران لبنان.

في عام 1963م، استحوذت الشركة على الخطوط الجوية اللبنانية الدولية. تم تحديث الأسطول بإضافة ثلاث طائرات كارافيل سود في أبريل 1963م، وثلاث طائرات بوينج 720 بي في يناير 1966م، وطائرة مؤجرة من طراز فيكرز VC10 في مارس 1967م، وعدد من طائرات بوينج 707-320 سي سي من نوفمبر 1967م.

تم اعتماد الاسم الحالي في نوفمبر 1965م عندما تم دمج شركة الطيران بالكامل مع شركة طيران لبنان. على الرغم من أن العمليات توقفت بسبب الحرب العربية الإسرائيلية عام 1967م، والغارة الإسرائيلية على مطار بيروت في عام 1968م، حيث فقدت الشركة ثلاث طائرات كوميت 4 سي، واثنتان كارافيل، وبوينج 707، وفيكرز في سي 10، وفيكرز فيكون. تم إعادة تشغيل الشركة من خلال الحصول على طائرة 990A من شركة الخطوط الجوية الأمريكية، والتي دخلت الخدمة في 24 يونيو 1969م.

دخلت طائرة بوينج 747-200B الخدمة في يونيو 1975م على طريق بيروت – لندن، ثم على طريق بيروت – باريس – نيويورك من أبريل 1983م حتى منتصف 1985م. اضطرت شركة طيران الشرق الأوسط إلى تعديل عملياتها مع واقع الحرب في لبنان بين عامي 1975م و 1991م، وعلى الرغم من عمليات الإغلاق المتعددة للقاعدة في مطار بيروت الدولي، إلا أنها تمكنت من الاستمرار في العمل رغم كل الصعاب. تم شراء طائرات إيرباص A310-300 في عامي 1993م و 1994م، تليها طائرة A321-200 في عام 1997م و A330-200 (التي حلت محل A310s) في عام 2003م.

أدخلت الشركة أكشاك تسجيل الوصول الذاتي في مطار بيروت الدولي اعتبارًا من يوليو 2010م. كما تخطط الشركة لإطلاق تحالف أرابيسك مع ست شركات طيران عربية أخرى. تتضمن خططهم المستقبلية تعويم حوالي 25٪ من أسهمهم في بورصة بيروت كجزء من خطة طويلة الأجل لخصخصة الشركة بالكامل.

غالبية أسهم شركة الطيران مملوكة بنسبة 99.50٪ للبنك المركزي اللبناني (بنك لبنان) ويعمل بها حوالي 5000 موظف على مستوى المجموعة (اعتبارًا من فبراير 2009م). في نوفمبر 2011م، أنهى رئيس الشركة بشكل غير قانوني عمل أحد الطيارين المصاب بالسرطان. وقد أجبر هذا نقابة الطيارين على الإضراب اعتبارًا من 29 نوفمبر 2011م.

وتتبعها ثلاث شركات أخرى: الشرق الأوسط لخدمة المطارات، الشرق الأوسط لخدمات الطائرات والشرق الأوسط للمناولة الأرضية.

شبكة خطوط والأسطول

توفر طيران الشرق الأوسط رحلات مباشرة لجميع مدن الشرق الأوسط الكبرى مثل: عمان، القاهرة، الرياض، بغداد، أبو ظبي، الدمام، جدة، المدينة المنورة، دبي، الكويت وغيرهم. وتصل الوجهات الأوروبية برحلات مياشرة من بيروت مثل: لندن، باريس، فرانكفورت، جنيف، روما وغيرهم. بالاضافة الى ذلك توفر الشركة رحلات الرمز المشترك إلى أفريقيا، أمريكا الشمالية وأستراليا.

يتألف أسطول خطوط الشرق الأوسط من أحدث طائرات الآيرباص في العالم، والتي تتمتع بخصائص مميزة من حيث التصميم الحديث وسعة المقصورة والفعالية التشغيلي. ويتسم الأسطول بحداثته وحجمه مع احترامه للبيئة، بالإضافة إلى توفير التنوع التكنولوجي المبتكر. فقد تم تجهيزة بالفيديو الشخصي السمعي والبصري حسب الطلب، وتجدد الشركة أسطولها بصورة مستمرة. كما تسعى دائما لاختيار أحدث الطائرات التي تتميز بخصائص تتيح خفض استهلاك النفط ومنع الضجيج حتى تحقق تأمين راحة الركاب والفعالية التشغيلية على حد سواء. ويتألف أسطول الشركة من طائرات آيرباص من طراز: A330-200 ،A321-200 ،A320-200 وطائرات امبراير Embraer Legacy 500.

خدمات خطوط الشرق الأوسط

تقدم خطوط الشرق الاوسط أفضل الخدمات لعملائها وأحدث وسائل الراحة و الرفاهية بشكل يعكس الحضارة و حسن الضيافة اللبنانية، مثل:

  • تقديم برنامج سيدر مايلز وهو برنامج يسمح لأعضاءه بكسب أميال من السفر عبر الشركة أو أحد شركاءها، وكذلك الحصول على تذاكر سفر مخفضة والتمتع بمكافأت عديدة.
  • يمكنك التمتع على متن الطائرة بأحدث النظم السمعية والبصرية، ومشاهدة مجموعة واسعة من الأفلام والبرامج ومنوعات عربية و غربية على الشاشة الخاصة بك، سواء في درجة رجال الأعمال أو الدرجة السياحية، إضافة إلى العاب الفيديو المختلفة وراديو FM للاستماع إلى الموسيقى.
  • تقوم طيران الشرق الأوسط بإعداد وتقديم الوجبات الفاخرة من المطبخين اللبناني والأوروبي لتلبي مختلف الأذواق. كما تتوفر وجبات خاصة محددة عند الطلب
  • يمكنك التسوق على متن الطائرة من خلال السوق الحرة مع مجموعة من السلع الأصلية والجديدة بأسعار مخفضة.
  • توفر الشركة في المطارات صالات للمسافرين للاسترخاء قبل الصعود إلى الطائرة، ومجهزة بخدمات الإنترنت، أجهزة الفاكس والهواتف. كما يوجد لديها قسم للترفيه مع بلاي ستيشن للأطفال وكذلك محلات معفاة من الرسوم الجمركية.
  • توفير العديد من الخدمات الاخرى مثل خدمات المسافرون الصغار بدون مرافق وخدمات ذوي الاحتياجات الخاصة ونقل الحيوانات.

وقد عقدت خطوط الشرق الأوسط العديد من اتفاقيات الرمز المشترك مع الشركات: الخطوط الجوية الفرنسية، الاتحاد للطيران، الخطوط الجوية السعودية، الخطوط الجوية القطرية، الخطوط التونسية والخطوط الجوية اليمنية.

فلايت أرابيا

فلايت أرابيا: عالم الطيران والسفر الجوي. أكبر موقع متخصص في عالم الطيران التجاري والسفر بالطائرة وتاريخ صناعة الطيران والخطوط الجوية والمطارات.

نرحب بتعليقك

تعليقات

مواضيع مرتبطة