مطار موروني الأمير سعيد إبراهيم الدولي Prince Said Ibrahim International Airport

مطار الأمير سعيد إبراهيم الدولي أو مطار موروني الدولي Prince Said Ibrahim International Airport هو مطار دولي يقع علي بعد 25 كيلومترا شمال مدينة موروني بجزيرة القمر الكبير أكبر جزر جمهورية القمر وعاصمتها موروني، و يعتبر المطار البوابة الجوية الرئيسية لجهورية جزر القمر. يحمل المطار رمز HAH من الاتحاد الدولي للنقل الجوي اياتا، و رمز FMCH من المنظمة الدولية للطيران المدني ايكاو. و تتخذ شركة جزر القمر للطيران من المطار مقرا رئيسيا و مركزا لعملياتها الجوية.

مطار الأمير سعيد إبراهيم الدولي أو مطار موروني الدولي Prince Said Ibrahim International Airport

تاريخ مطار موروني الأمير سعيد إبراهيم الدولي

لا يعرف علي وجه التحديد تاريخ انشاء مطار الأمير سعيد إبراهيم الدولي أو مطار موروني الدولي، ولكن تشير سجلات الحوادث الجوية الي حادثة وقعت قرب المطار بتاريخ 27 يناير سنة 1968م، حيث هبط طائرة من طراز هيرون de Havilland DH-114 Heron 1B على الجانب الأيمن من المدرج بميلان الي جانب الجناح الأيمن. وحاولت الطائرة الارتفاع مرة أخرى الا أنه اصطدم الجنيح الأيسر بكشاف نور على الجانب الأيمن من المدرج. وبعد أن صعدت الطائرة ارتطمت بالصخور وسقطت في البحر.

ويعتبر المطار البوابة الجوية الوحيدة لجمهورية جزر القمر فهو يعد من أقدم المطارات في المنطقة. وقد سمي بهذا الاسم نسبة للأمير سعيد ابراهيم والذي كان رئيسا لوزراء جمهورية جزر القمر من ابريل 1970 الي يوليو 1972م، وسمي أيضا بمطار هاية Hahaya.

في منتصف الثمانينيات، تم إنشاء مؤسسة مطار عامة مستقلة تولت إدارة مطار موروني هاية، وتوفير خدمات الحركة الجوية، وبالتالي تخفيف الازدحام في المديرية العامة للطيران المدني والأرصاد الجوية الموريتانية.

في عام 2003م، قررت فرنسا مساعدة المطار على الامتثال لمعايير منظمة الطيران المدني الدولي حتى يتمكن من الانضمام إلى الوكالة من أجل سلامة الملاحة الجوية في أفريقيا ومدغشقر. في سبتمبر 2006م، ضخت وكالة التنمية الفرنسية 3 ملايين يورو في المرحلة الثانية من تطوير المطار، والتي تتعلق بمعدات الملاحة، وإصلاح برج المراقبة، وغيرها من أعمال تطوير البنية التحتية للمطار. في موازاة ذلك، كان هناك تعاقد مع شركة صينية مسؤولة عن بناء تمديد جديد للرحلات الدولية وتوسعة المطار بميزانية قدرها 6 ملايين يورو.

في نهاية يناير 2012م، أطلق مجلس الوزراء رسمياً أعمال تمديد وتطوير مطار موروني الدولي. حيث قام وفد من المهندسين العراقيين بدراسات الجدوى.

مكنت عملية التجديد الكبيرة لمطار الأمير سعيد إبراهيم الدولي من الحصول على محطة لتلبية الطلب المتزايد على حركة الركاب ومدرج قادر على استيعاب الطائرات متوسطة الحجم (مثل Boeing 737 أو Airbus A320) من الطائرات الكبيرة (مثل Boeing 777 و Boeing 747 أو إيرباص A330 A340 وبوينج 787.

في مايو 2017م، تم توقيع عقد جديد لإعادة تأهيل المطار وتمديده مع الشركة الصينية Sinohydro Coropration Limited. تقدر مدة الأشغال بـ 3 سنوات، وتبلغ ميزانيته 77 مليار فرنك جزر القمر. تهدف الأشغال إلى استيعاب 4.5 مليون مسافر في السنة واستقبال 19 طائرة في نفس الوقت. وكان يجب إطالة المدرج، من 2900 م إلى 3600 م.

في يناير 2018م، انتقل وفد ASECNA الإقليمي إلى مباني جديدة على حافة مدارج المطار. في يونيو 2018م، أصبحت الخطوط الجوية التركية أول شركة طيران غير إقليمية تخدم مطار جزر القمر ومطار سعيد إبراهيم.

في عام 2018م، لا تزال قدرات تسجيل وصول الركاب محدودة بعدادين، مما يؤدي أحيانًا إلى انتظار الركاب لساعات

مرافق مطار موروني الدولي

يحتوي مطار الأمير سعيد إبراهيم الدولي أو مطار موروني الدولي علي صالة واحدة للسفر و الوصول، و مدرج واحد يناسب معظم طرازات الطائرات الحديثة، و منطقة لصيانة و تموين الطائرات، و برج مراقبة جوية، و منطقة انتظار للسيارات، و منطقة للمكاتب الادارية و الجمارك والبضائع.

الخطوط الجوية العاملة بمطار الأمير سعيد إبراهيم

تقوم العديد من شركات الطيران بتشغيل رحلات جوية مجدولة و منتظمة من المطار، خصوصا جزر القمر للطيران، والخطوط الجوية القطرية، و الخطوط الجوية الكينية، و الخطوط الجوية اليمنية، و غيرها…و تعد مدن صنعاء، و الدوحة، و جيبوتي، و مومباسا، و نيروبي، و دار السلام هي اشهر الوجهات التي يمكن الطيران اليها من المطار.

فلايت أرابيا

فلايت أرابيا: عالم الطيران والسفر الجوي. أكبر موقع متخصص في عالم الطيران التجاري والسفر بالطائرة وتاريخ صناعة الطيران والخطوط الجوية والمطارات.

نرحب بتعليقك

تعليقات

مواضيع مرتبطة