مطار وهران السانية أحمد بن بلة الدولي

مطار وهران الدولي Oran Es Sénia Airport – أحمد بن بلة أو مطار السانية الدولي هو ثاني أكبر مطار في الجزائر بعد مطار هواري بومدين الدولي. وهو مطار دولي يخدم ولاية وهران حيث يقع في بلدية السانية أهم بلديات الولاية التي هي أحد ولايات غرب جمهورية الجزائر. ويبعد المطار عن مدينة وهران حوالي 9 كم في الاتجاه الجنوبي، ويشغل المطار شركة تسيير خدمات ومنشآت مطار وهران (EGSO) والذي يتبع شركة تسيير خدمات ومنشآت مطارات الجزائر (EGSA) تحت إشراف وزارة النقل. كما يعتبر المطار أحد مقرات شركة الخطوط الجوية الجزائرية ويخدم مدينة وهران وضواحيها مثل: مستغانم، عين تموشنت، معسكر وسيدي بلعباس. يحمل المطار رمز الاتحاد الدولي للنقل الجوي إياتا: ORN، و رمز المنظمة الدولية للطيران المدني إيكاو: DAOO.

مطار السانية أحمد بن بلة وهران الدولي Oran Es Sénia Airport

تاريخ مطار السانية أحمد بن بلة وهران الدولي

تم إنشاء مطار وهران الدولي أحمد بن بلة عام 1940م عن طريق قوات الاحتلال الفرنسي خلال الحرب العالمية الثانية لاستخدامه من قبل قوات الحلفاء كقاعدة لعملياتها اثناء الحرب في شمال أفريقيا.

أثناء هبوط عملية الشعلة في عام 1942م، كان مطار السانية واحدة من الأهداف الرئيسية للهجوم على وهران في 9 نوفمبر.

بعد الاستيلاء عليه، تم استخدام المطار من قبل القوات الجوية الثانية عشرة التابعة لسلاح الجو في الولايات المتحدة كمطار قتال خلال حملة شمال إفريقيا في عامي 1942م و 1943م

بمجرد انتقال الوحدات القتالية شرقًا إلى مطارات أخرى في الجزائر وتونس في أواخر ربيع عام 1943م، أصبح المطار تحت سيطرة قيادة النقل الجوي، والتي تعمل بموجبها كمحطة توقف في طريقها إلى مطار الجزائر العاصمة أو إلى ميناء بورت ليوتي، في الفرنسية المغربية على طريق النقل شمال القاهرة – داكار للشحن، الطائرات العابرة والموظفين.

خطط توسعة مطار وهران الدولي الجديد

يم حاليا تنفيذ مشروع تجديد واحلال مطار وهران أحمد بن بلة الدولي الجديد، وقد عهدت دراسة المشروع إلى المؤسسة الفرنسية “إيجيس-آفيا” المكلفة بالهندسة والخبرة.

المشروع سوف يوسع و يفك الخناق عن مطار السانية، وذلك بالعمل على جعل الطاقة الاستيعابية للمطار تزيد عن 2.5 مليون مسافر سنوياً، إلى جانب توفير طاقة معالجة 6 رحلات في ذات الوقت. وتتكفل الشركة الجزائرية كوسيدار بإنجاز هذا المشروع لتكون المحطة الجوية الجديدة جاهزة ليتم استلامها في مارس 2017.

حيث يتم تجديد مطار وهران الدولي وفقًا للمعايير الدولية وضمان الامتثال لمختلف لوائح السلامة والأمن والبيئة في المطارات المعمول بها حاليًا. ويشمل المشروع الانشاءات الهندسية والمشتريات والتشييد لبناء وتجهيز محطة دولية وتجديد مرافق المحطة الحالية في مطار أحمد بن بلة (المحطة الحالية والشحن منطقة). وإجراء دراسة جدوى وخطة استراتيجية لتمهيد الطريق للتنمية المستدامة والمتناغمة للمطار، وتوفير التصميم المعماري وخطة التنفيذ للمباني المخصصة وكذلك الإشراف على أعمال البناء وضمان دورات تدريبية لموظفي العمليات لتشغيل المعدات والمرافق الجديدة بشكل صحيح.

البنية التحتية لمطار السانية أحمد بن بلة

تم تصميم البنية التحتية الحالية لمطار أحمد بن بلة لمناولة 800000 مسافر كحد أقصى سنويًا. خلال السنوات الأخيرة، كانت تظهر أدلة على نقص المساحة والقدرة. وبالتالي سيمكن المشروع تجديد مطار السانية من إعادة بُعد وتجديد المنشآت الحالية من أجل استيعاب زيادات حركة المرور بشكل صحيح على مدى السنوات الـ 15 المقبلة.

سيؤدي إنشاء محطة جديدة إلى جانب تحديث المرافق الحالية إلى رفع معايير وجودة مطار وهران السنية إلى المستويات الدولية، بما يتوافق مع اللوائح السائدة من حيث السلامة والأمن والبيئة، وبالتالي سيتم توسيع سعة المطار بشكل كبير لخدمة ما يصل إلى 2 مليون مسافر بحلول عام 2025.

متوقع أن يتم تشغيل المحطة الدولية الجديدة في مطار وهران الدولي أحمد بن بلة (قيد الإنشاء) في عام 2020م، وستكون المحطة المستقبلية 2 على مساحة 41000 متر مربع، مما سيسمح باستقبال 3.5 مليون مسافر، ويمكن تمديده إلى 6 ملايين مسافر سنويًا، مما سيجلب بطاقة إجمالية تصل إلى 5.5 مليون مسافر، والتي ستحتوي على 6 ممرات تلسكوبية بالإضافة إلى حظائر شحن على مساحة 2000 متر مربع وسعة 15000 طن / عام. كما سيتم تجهيزها بألواح ضوئية لتلبية احتياجاتها من الطاقة الكهربائية.

فلايت أرابيا

فلايت أرابيا: عالم الطيران والسفر الجوي. أكبر موقع متخصص في عالم الطيران التجاري والسفر بالطائرة وتاريخ صناعة الطيران والخطوط الجوية والمطارات.

نرحب بتعليقك

تعليقات

مواضيع مرتبطة